مدرسة ههيا الثانوية بنين

مرحبا بك فى مدرسة ههيا الثانوية بنين ويسعدنا أن تسجل لدينا لكى تقدم وتعرض موضوعاتك ويسعد الجميع بها وشكرَاَ
مدرسة ههيا الثانوية بنين

مدرسة ههيا الثانوية بنين من أعرق المدارس فى محافظة الشرقية 1923


    علم الاجتماع (الباب الاول)

    شاطر
    avatar
    سامح سرحان

    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 16/08/2010

    علم الاجتماع (الباب الاول)

    مُساهمة  سامح سرحان في الخميس أغسطس 19, 2010 12:44 pm

    مكونات الوجود: 1- الوجود المادى 2- الوجود العضوى 3- الوجود الاجتماعى
    ويشمل:
    أ‌- الارض(تضاريس-سهول – صخور)
    ب‌- الطقس:(حرارة – برودة – اعتدال)
    ج- المياة:(بحار – اهار – محيطات )
    العلوم التى تختص بدراسة هذا الجانب: ( علم الجيولوجيا- علوم التربة –علوم البحار) ويشمل:
    أ‌- النباتات بمختلف اشكالها.
    ب‌- الحيوانات بمختلف انواعها.
    ج- الكائنات الدقيقة والحشرات.
    العلوم التى تختص بدراسة هذا الجانب) علم الاحياء- علم التشريح- علم وظائف الاعضاء) ويشمل:
    البشر وما يصدر عنهم من سلوكيات وما يدخلون فية من تفاعلات تؤسس علاقات اجتماعية مستقرة
    العلوم التى تختص بدراسة هذا الجانب) علم النفس- علم الاجتماع- علم الاقتصاد- والانثروبولوجيا اى علم دراسة الانسان.
    تعريف علم الاجتماع:
    هو العلم الذى يدرس المجتمع دراسة علمية من الجل التعرف على القوانين الحاكمة لنظامة وتغيرة ومشكلاتة.
    ونستخلص من التعريف الاتى:
    1- ان علم الاجتماع هو عاما مثل العلوم الطبيعية يستخدم المنهج العلمى .
    2- ان الهدف من الدراسة العلمية للمجتمع هو التعرف على القوانين الحاكمة للمجتمع .
    3- يمكن تصنيف هذة القوانين الى:
    ا- قوانين الثبات او النظام: هى التى تجعل المجتمع يميل الى الاستقرار.
    ب- قوانين الحركةوالتغير: هى التى تجعل المجتمع ينتقل من حال الى حال.
    ج- قوانين تدرس المشكلات الاجتماعية من اجل حلها او الوقاية منها.
    ملحوظة:
    تختلف القوانين التى يتوصل اليها علم الاجتماع عن قوانين العلوم الطبيعية وذلك لان:
    • المجتمع يتكون من بشر يبحثون عن الجديد دائما وعلاقات اجتماعية متغيرة بينما قوانين العلوم الطبيعية تتميز بالثبات.
    • كما ان قوانين العلوم الاجتماعية ليست نهائية او مطلقة فالمجتمع دائم التغير .
    مثال ذلك: الاسرة:
    أ‌- الاسرة النووية: هى التى تكون صغيرة الحجم وتضم (الزوج والزوجة والابناء)
    ب‌- الاسرة الممتدة: هى التى تكون كبيرة الحجم وتضم( الزوج والزوجة واسرة العم والجد )
    وظائف الاسرة:
    • تقوم الاسرة على ادوار متكاملة فكل فرد فى الاسرة يكمل دور باقى افرادها، وتعمل على تحقيق الامن والاطمئنان والسعادة والتنشئة السليمة للابناء وتحقيق الاستقرار والانتاج والتعليم.
    • كانت تقوم الاسرة على السيطرة الابوية، ولكن مع تغير الحياة تحولت الاسرة من ممتدة الى نووية واصبحت تقوم على الديقراطية.
    • وقد تتعرض الاسرة لمشكلات فى حالة انحراف احد افرادها وقد تتفكك احيانا بسبب الطلاق او الانفصال.
    كيف ينظر علماء الاجتماع الى المجتمع؟
    عندما يبحث عالم الاجتماع فى شئون المجتمع فانة:
    1- ينظر الية نظرة كلية فيتوصل للقوانين التى تحكم المجتمع ككل.
    2- وينظر الية نظرة جزئية فيتوصل للقوانين التى تحكم مسار كل وحدة من وحداتةالجزيئة مثل (الاسرة – القرية – المصنع )
    نشأة علم الاجتماع:
    ظهرت فكرة الدراسة العلمية للمجتمع فى اوربا فى القرن التاسع عشر على يد علام الاجتماع الفرنسى اوجست كونت.
    اولا: إسهامات الفكر الشرقى القديم:( اسهامات المصرين القدماء)
    1- النظام الاسرى:
    احتل النظام الاسرى وضعا هاما حيث اشارت كتاباتهم الى دعائم ومقومات الاستقرار الاسرى وما تستند الية من اخلاق اجتماعية ومشاركات وجدانية.
    2- النظام الطبقى:
    احتلت طبقات المجتمع قدرا من تفكيرهم حيث اشارت كتاباتهم الى الطبقات التى تؤلف المجتمع والصراع القائم بين قادة الشعوب والجند المرتزقة.
    3- وضعت الحضارة المصرية القديمة كثيرا من اسس وقواعد السلوك الانسانى القويم وهى:
    (عدم الاعتداء على ملكية الغير- احترام الكبار – الاخلاص فى العمل – حب الناس والتعاون معهم- العمل على اسعاد الاخرين)
    ثانيا: إسهامات الفلسفة اليونانية القديمة:
    اهم الافكار ذات الطابع الاجتماعى فى الفكر اليونانى القديم:
    1- تأكيد مبدأ التغير الاجتماعى فى الحياة الاجتماعية:
    فالمجتمع دائم التغير ولا يثبت عند لحظة معينة فهو يشبة النهر التدفق الذى تتغير مياهة باستمرار، وعندما يتغير المجتمع ينتقل من البسيط الى المركب.
    2- يحقق المجتمع الفضيلة الكانلة عندما يحقق المثل العليا:
    التى تتمثل فى القيم والمبادىء التى تقوم عليخا المدينة الفاضلة مثل الترابط والتعاون وتقسيم العمل واخضاع الحكم لمبادىء العقل.
    3- يقوم المجتمع على الترابط العضوى بين مكوناتة:
    فالانسان كائن اجتماعى قدر على اقامة علاقات اجتماعية وكائن سياسى قادر على تكوين مجتمع سياسى.
    4- يقوم المجتمع على علاقة وثيقة بين الفرد والمجتمع:
    فالفرد لا ينتمى لنفسة بقدر ما ينتمى للدولة ولابد من الحفاظ على التوازن بينهما لتحقيق استقرار المجتمع، وذلك من خلال تقسيم العمل بين فئات المجتمع بين الحكام والصناع والمحاربين.
    ثالثا: ابن خلدون:
    العوامل التى اسهمت فى تشكيل فكر ابن خلدون:
    • كان ابن خلدون مؤرخا مهتما بدراسة التاريخ والفقة والفلسفة.
    • اشتغل بالسياسة فى دواوين كثير من الملوك.
    • انعزل ليكتب كتابة الشهير (مقدمة ابن خلدون)واطلق علية اسم (كتاب العبر فى ديوان المبتدأ والخبر فى تاريخ العرب والبربر ومن جاورهم من ذوى السلطان الاكبر) يقوم على نقد طريقة كتابة التاريخ..
    • عندما استعرض ابن خلدون كتب الوؤرخين من قبلة وجدها مليئة بالمغالطات والزيف لطبائع الامورن ومن هنا تسال كيف نحكم على اصل الاشياء؟ وكيف كانت تسير الامور ونحن نرجع الى مصادر خاطئة؟
    • وجد ان حل هذة المشكلة هو وضع نوع جديد من الفلسفة هى(الفلسفة الاجتماعية) وثم الدعوة الى علم جديد اطلق علية العمران البشرى الذى عرف بعد ذلك باربعة قرون باسم علم الاجتماع.
    إسهامات ابن خلدون فى علم الاجتماع:
    1- اكد ابن خلدون ان الاجتماع الانسانى ضرورى اى لابد من قيام حياة الجماعة والعمران البشرى.
    2- ارجع هذة الضرورة الى حاجة الانسان للاعتماد على غيرة لاشباع حاجتة ،واعتبر هذة الحاجة والجهد المبذول لاشباعها هما اساس قيام المجتمع.
    3- حدد ابن خلدون موضوع علم الاجتماع هو (دراسة الاجتماع الانسانى)وما يطرا علية من تحولات.
    4- حدد هدف علم الاجتماع هو(الكشف عن طبيعة العلاقات المتبادلة بين اجزاء المجتمع.
    5- اكد ابن خلدون ان التغير الاجتماعى حقيقة من حقائق الوجود البشرى ، وقد ميز بين نوعين من التغير وهما:
    أ‌- التغير التدريجى: الذى تنتقل فية المجتمعات ببطىء عبر فترة طويلة من الزمن.
    ب‌- التغير الجذرى: الذى تتبدل فية الاحول جملة وكأن المجتمع دخل مرحلة جديدة.
    ويصاحب هذا التغير ( تغير فى طبيعة العيش- تغير الصنائع – تغير السياسة).
    6- المجتمعات تبدأ بسيطة ثم تكبر مثل الكائن الحى الذى يبدا طفلا الى ان يموت فهى تسير بدائرة اشبة بحياة الكائن الحى.
    7- ارسى ابن خلدون اسس المنهج وقواعد البحث فى علم الاجتماع وهى:
    أ‌- على الباحث الا يتسرع فى اصدار احكامة قبل الدراسة التفصيلية.
    ب‌- الا يتأثر باى اراء مسبقة او يتخذ من الاساطير اساسا لدراستة.
    ج- الاخذ بمنهج المقارنة بين ماضى الاشياء وحاضرها.
    د- ان يتوصل للقوانين التى تحكم المجتمع.
    ملحوظة: فسر ابن خلون عملية ازدهار وسقوط الدولة من خلال فكرة العصبية فعنما تقوم العصبية تظهر الدولة ، وتضعف عندما يركن اهلها الى الكسل والخمول والاستهلاك .
    رابعا: ظهور علم الاجتماع :
    كانت افكار ابن خلدون عظيمة لانها لفتت الانتباة الى :
    1- امكانية قيام علم مستقل هو علم العمران البشرى.
    2- هذا العلم يقوم على فحص وتمحيص الظواهر ولا يقوم على الظن او الخيال.
    ولكن لم تؤسس افكار ابن خلون علما عربيا وذلك بسبب:
    انهيار الدولة نتيجة الصراعات الداخلية، غزو التتار والمغول، سقوط دولة العرب فى الاندلس.مما ادى الى انقطاعها وظل الوضع الى ان ظخرت الثورة الصناعية والثورة الفرنسية.
    سمات التحول الاروبى بعد قيام الثورتين الصناعية والفرنسية:
    1- احراز تقدم فى العلوم الطبيعية(الفلك والطبيعةوالاحياء والكيمياء)والرياضة والفلسفة والمنطق.
    2- ساهمت هذة العلوم فى احراز تقدم صناعى ممل ادى لقيام الثورة الصناعية،كما ادتت الافكار السياسية والفلسفية الى قيام الثورة الفرنسية.
    3- ظهرت الحاجة الى علم جديد يدرس الاثار المترتبة على هذة التغيرات وهو علم الاجتماع.
    إسهامات اوجست كونت فى علم الاجتماع:
    1- اطلق على علم الاجتماع اسم الفيزياء الاجتماعية لكى يجعلة اشبة بعلوم الطبيعة يدرس المجتمع على نفس الاسس التى تقوم عليها العوم الطبيعية.
    2- تخلى كونت عن هذا الاسم لانة وجد بعض مثقفى عصرة يستخدمون نفس الاسم دون تحديد دقيق لانة كان يرغب فى ان يجعل علم الاجتماع علم مستقل.
    3- اكد ان علم الاجتماع مثل كل علوم العصر ينتج معرفة عن المجتمع تقوم على الملاحظة والتجربة، الهدف من هذة المعرفة هو:العمل على اسعاد البشرية عن طريق معرفة قوانين المجتمع، فهم مشكلاتة والتنبؤ بها والتحكم فيها.
    4- اكد ان علم الاجتماع هو اخر العلوم وهو تتويج لها.
    5- قسم كونت قوانين الحياة الاجتماعية الى:
    • قانون الثبات اوالنظام( الاستاتيكا الاجتماعية)
    • قانون الحركة و التغير(الديناميكا الاجتماعية)
    6- هذة القوانين ادخلتة فى فلسفة التاريخ لذلك اعتقد ان المجتمعات تمر بثلاث مراحل هى(المرحلة الدينية – المرحلة الفلسفية – المرحلة الوضعية او العلمية)
    ومن هنا وجة الية نقد بانة خلط العلم بالفلسفة والتاريخ.
    إسهامات اميل دور كايم فى علم الاجتماع:
    1- حدد موضوع علم الاجتماع هو دراسة الحقائق الاجتماعية (كالدين والدولة والاسرة)
    2- اكد على اهمية استخدام المنهج العلمى فى دراسة علم الاجتماع لان علم الاجتماع موضوعى مثل العلوم الاخرى.
    3- اكد على اهمية دراسة الوقائع الاجتماعية باعتبارها اشياء واقعية.
    4- المجتمع اكبر من مجموع افرادة اى انة يضع الاطر والقواعد التى يلتزم بها الافراد ويسلكون وفقا لها.
    5- اكد على اهمية الطابع القهرى للحقائق الاجتماعية ،لانها تشكل الاطار الخارجى الملزم للفرد والذى يجب ان ينصاع لة الفرد طواعية اة قهرا.
    6- اهتم بدراسة بعض المشكلات الاجتماعية مثل مشكلة الانتحار وتقسيم العمل وغير ذلك من المشكلات.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 24, 2017 1:26 am